الاتحاد


 إن فكرة الإتحاد بدأت من عام 2012 حين أطلق صندوق المئوية مبادرة في مؤتمر الكويت تيمناً بكلمة خادم الحرمين الشريفين للتحول من التعاون إلى الإتحاد. ومن ثم تم التعاون مع عدة جهات لإنشاء الإتحاد على أن يكون الهدف الاساسي هو صوت شباب دول الخليج.ولقد تم توقيع تأسيس الإتحاد خلال حفل جائزة سمو الأمير عبدالعزيز بن عبدالله العالمية لريادة الاعمال بحضور صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله آل سعود، نائب وزير الخارجية بالمملكة العربية السعودية وعدداً من الوزراء والشخصيات البارزة محلياً ودولياً وبتغطية إعلامية متميزة وذلك بتاريخ 4 نوفمبر 2013 في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية.


أهداف اتحاد رواد الأعمال لدول مجلس التعاون الخليجي

  • أن يكون الإتحاد صوتاً لرواد الاعمال بدول المجلس التعاون الخليجي وإيصال أحلامهم.
  • رسم السياسات بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي لخدمة رواد الأعمال وتطوير بيئة المشروعات الصغيرة والمتوسطة.
  • العمل على نشر ثقافة العمل الحر بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.
  • التعاون مع المنظمات العالمية مثل قمة التحالف للدول العشرين الخاصة برواد الأعمال لتطوير منظومة العمل الخليجية فيما يخص المنشآت المتوسطة والصغيرة.
  • إطلاع العالم على تجارب دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي في خدمة رواد الأعمال الخليجيين.
  • وضع و تنفيذ و متابعة خطة استراتيجية مشتركة تساهم في الدعم المعنوي وإنماء هذا القطاع بدول المجلس
  • التوعية بالدور الحيوي للمنشآت الصغيرة و المتوسطة والدور الحيوي الذي يقوم به المجلس.
  • تطوير منظومة تقنية للقطاع تسهم في توفير و تسهيل تبادل المعلومات بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.
  • إيجاد شبكه والتواصل بين رواد الاعمال ومشاريعهم بين أعضاء دول مجلس التعاون.
  • يلتزم أعضاء الاتحاد بتقديم خدمات الرعاية وحسب انظمتهم الداخلية لرواد الأعمال لدول مجلس التعاون الخليجي والمرشح من اي منظمة من منظمات هذا الاتحاد.